عنوان الدراسة

العولمة الثقافية... بين الوهم والواقع انكفاء أم مواجهة؟

الكاتب

المركز السوري القومي الاجتماعي للدراسات والأبحاث

عن الدراسة

العولمة مصطلح معرب هو بالإنكليزية Globalization وبالفرنسية Mondialization، وهي من أبرز ظاهرات عالمنا المعاصر في العقود الأخيرة وأكثرها عصفاً للفكر وإثارة للجدل والإشكاليات الثقافية والسياسية وذلك منذ أن لمع نجمها نتيجة اختلال التوازن العالمي بعد سقوط القطب السوفييتي في تسعينات القرن الماضي.

    غير أن المفكرين والسياسيين والعاملين في الشأن العام في المجتمعات والدول النامية هم الأكثر اهتماماً وانشغالاً بهذه الظاهرة، والأكثر تخوفاً وتوجساً مما قد تتمخض عنه من تداعيات وآثار خطيرة على مصالح بلدانهم وشخصياتها القومية وخصوصياتها الاجتماعية بسبب شعورها بتدني قدرتها على خوض غمار التنافس في ملعب العولمة بالمقارنة مع الدول الكبيرة والأكثر قدرة على الاستفادة مما تقدمه العولمة وأدواتها وتقنياتها من خيارات وإمكانيات.

    تتركز هذه الدراسة بشكل خاص على ظاهرة (العولمة الثقافية Cultural Globalization) كإحدى تجليات العولمة العامة (الاقتصادية والسياسية والعسكرية والإعلامية...)، من خلال محاولة الإجابة عن الأسئلة الأساسية: هل العولمة وهمٌ أم واقع، قدر أم خيار؟. هل هي ظاهرة طارئة ومستجدة ومرتبطة بعصرنا الراهن؟. إلا أن السؤال الأكثر أهمية هو المتعلق باختلاف المواقف من ظاهرة العولمة والذي ينتج عنه بطبيعة الحال تنوعاً في كيفيات مواجهتها والتعامل معها.

    وتبين الدراسة أن العولمة الثقافية في جوهرها هي تحاور وتفاعل لا يتوقف في عملية دائمة ومستمرة عبر التاريخ الإنساني بين مختلف الثقافات في العالم والتي تتمايز حسب تمايز نظرة كل مجتمع إلى الحياة والكون والفن والإنسان، وموقفها من القيم العليا (الحق والخير والجمال). وبالتالي فهي صراع ثقافي حضاري تخوضه المجتمعات بآدابها وفنونها ومعارفها وفلسفاتها وحتى في عاداتها وتقاليدها...

تحميل الدراسة

تحميل