turned_in_not
news Image
2016-04-17
بيان الذكرى السبعين لجلاء المستعمر الفرنسي عن أرض الوطن

"ليس أفضل من تنازل بعض الأمم عن حقوقها في الحياة من أجل إقامة سلام دائم، وسوريا القومية الاجتماعية ترفض أن تكون من هذا البعض"

أيها السوريون:

يا أبناء الجلاء، يا أحفاد يوسف العظمة وسلطان الأطرش ومحمد الأشمر وصالح العلي وإبراهيم هنانو.

تترافق ذكرى جلاء آخر جندي فرنسي عن أرضنا الطهور، ومنذ عدة أعوام، مع أحداث هامة وخطيرة تمر بها أمتنا، وتخوض فيها أشرس معارك العز والفخار من مشرقها إلى مغربها، في الشام والعراق وفلسطين ويسطر فيها شعبنا العظيم ملاحم من البطولة والفداء ووقفات العز ضد كل محاولات الاستعمار الجديد وأدواته الإرهابية لتثبت أمتنا للعالم أجمع أنها لا ترضى القبر مكاناً لها تحت الشمس.

إن ما تتعرض له أمتنا، خصوصاً في شامها وعراقها، من حرب همجية ظلامية، ليس وليد صدفة حلت على هاتين البقعتين الغاليتين من أرضنا القومية بل هو حلقة من حلقات حرب واحدة بدأ التخطيط لها منذ سايكس بيكو سعياً لكسر إرادة الامة عبر الكيان اليهودي القابع مغتصباً لأرض فلسطين.

إننا نخوض هذه الحرب المصيرية ومنذ مئة عام ليأتي الجلاء خلالها كبارقة أمل وحياة ليثبت أن هذا الوطن لا يكسر له جناح، ولا يرضى بالهوان، وها هو يحوّل الجلاء إلى فعل وطني مستمر، وإلى معركة مفتوحة مع أعدائها على امتداد أرض الوطن، معركة المصير القومي التي يخوضها جيش باسل ومن ورائه شعب أبي، فكما ناضل أبطال الجلاء وضحوا من أجل إجلاء المستعمر الفرنسي عن أرضنا، يناضل جيشنا وشعبنا على خطا هؤلاء الأبطال يقدمون التضحيات ويجترحون البطولات ويرسمون معالم النصر وهم يطهرون أرضنا السورية المقدسة الطاهرة من كافة أدوات الصهاينة والوهابية من تكفيريين وطائفيين وظلاميين.

لقد بات من المؤكد لأولئك المستعمرين الجدد أن شعبنا أعلنها حرباً مفتوحة حتى تحقيق النصر في هذه الجولة وما يتبعها من جولات لنهزم أعداء الأمة اللاهثين لكسر إرادتنا عبر ليِّ ذراع المقاومة التي أثبتت على مدى عقود أنها الأسلوب الأنجع والنهج الأفعل لتحقيق النصر على العدو بجميع أشكاله ومسمياته.

لقد شكل الجلاء انعطافة هامة في تاريخ وطننا العظيم، واليوم ونحن نحيي هذه الذكرى العظيمة ونخوض جولة جديدة من الصراع مع أعداء الامة والإنسانية نستحضر قول الزعيم:

"يبدو أن الاستقلال الذي رويناه بدمائنا يستسقي عروقنا من جديد"

إننا لن نبخل في تقديم الدماء لحياة سورية وحريتها، لأن سورية أمة لا ترضى القبر مكاناً لها تحت الشمس.

فسلام على أبطال الجلاء وأحفاد الجلاء وأبناء الجلاء والعاملين لجلاء جديد على أرض الوطن.

"الرحمة لشهداء صانوا الاستقلال بدمائهم ولجرحى داووا جراح الوطن بجراحهم، ولجيشٍ عظيم يصون الاستقلال ويصنع النصر المؤزر.

ولسورية كل السلام

لا يوجد ألبومات صور مرتبطة بهذا المقال
news Image
2015-06-29 09:31:36

افتتحت عمدة الإذاعة والإعلام ورشة العمل الإذاعي التي تقيمها في مد-المزيد-

news Image
2015-08-08 12:57:23

«كلنا نموت لكن قليلون منا يظفرون بشرف الموت من أجل عقيدة» بعظيم -المزيد-

news Image
2013-07-08 13:58:09

بيان الحزب السوري القومي الاجتماعي في الشام في ذكرى الثامن من تمو-المزيد-

news Image
2013-07-27 17:24:02

أصدرت عمدة الإذاعة والإعلام بياناً حول المجرزة المروعة التي وقعت-المزيد-

news Image
2015-12-22 16:04:39

أدلى رئيس الحزب الأمين عصام المحايري لهذا العام بعدد من تصاريح وا-المزيد-

news Image
2013-08-07 14:02:24

أدانت عمدة الإذاعة والإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي الت-المزيد-

news Image
2013-08-16 16:20:45

أصدرت عمدة الإذاعة و الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي في -المزيد-

news Image
2013-08-24 12:55:44

أصدرت عمدة الإذاعة و الإعلام في الحزب السوري القومي الاجتماعي في -المزيد-

news Image
2013-08-24 17:11:52

متجردة من كافة القيم الإنسانية والأخلاقية وماضية في صلفها وغيها -المزيد-