أردوغان يخسر معركة الرقة قبل أن تبدأ

2016-11-06

مع ارتفاع وتيرة المعارك على أبواب مدينة الموصل والتقدم الكبير للقوات العراقية في محاور الهجوم وما رافقه من تصريحات للحشد الشعبي العراقي عن قطع الطريق على داعش بين العراق وسورية ، لازالت الجعجعة التركية الإعلامية تصدح في شماء الشرق ذهابا ً وإيابا ً ، تارة على لسان رئيسها المهووس بالسلطنة والخلافة وتارة على لسان رئيس حكومتها وتارة وزير خارجيتها ، تصريحات متضاربة تنم عن حالة جنون سياسي حقيقي في رأس الدولة التركية ، وربما هي ردات الفعل عن خازوق الموصل الذي دق بأسفلهم ، وها هي الصورة تتضح اليوم أكثر فأكثر عن خازوق قرب سيدق في أسفلهم وهو خازوق الرقة ، التي طالب ارودغان مرارا ً بأنه يريد قيادة العمليات العسكرية فيها من خلال ما يسمى مرتزقة درع الفرات ، وهذا الدرع لازال يتلقى خسائر فادحة في ريف حلب الشمالي من خلال المعارك ضد ما يسمى قوات سورية الديمقراطية .

أما عن خسارته اردوغان للحلم الرقاوي فقد صدرت اليوم عدت تصريحات نقلتها وكالات أنباء عالمية نقلا ً عن " طلال سلو " القيادي في قوات سورية الديمقراطية حيث نقلت سكاي نيوز القول عن المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية، طلال سلو، في مؤتمر صحفي في مدينة الحسكة اليوم الخميس 3/11/2016 قوله : “سنشهد حملة بقيادة قوات سوريا الديمقراطية لمدينة الرقة المحتلة من تنظيم داعش الإرهابي، إلا أن الوقت لم يحدد بعد”.

وفي ورد على سؤال لـ”فرانس برس” حول مشاركة تركيا في العملية، قال إنه “تم حسم الموضوع مع التحالف بشكل نهائي. لا مشاركة لتركيا ” .

كما ونشرت العديد من الصحف والمواقع الأخبارية , كلام السيد طلال سلو ومشاركتهم الفعالة في تحرير مدينة الرقة العاصمة المزعومة لتنظيم داعش في سوريا وتوسعت في تطرقها إلى حسم عدم مشاركة تركية في هذه الحملة .

وسبق هذا الكلام عدت تصريحات عن القيادة العسكرية الأمريكية وخاصة الناطق باسم عملية العزم الصلب الذي قال أن خبرة قوات سورية الديمقراطية بقتال داعش وخاصة في منبج رجح مشاركتهم في عملية تحرير الرقة بشكل كبير .

وفي الإطار نفسه تستمر المعارك بشكل عنيف بين ما يسمى قوات سورية الديمقراطية من جهة ومرتزقة داعش ودرع الفرات من جهة ثانية في ريف حلب الشمالي وخاصة من جهة طريق مدينة الباب حيث تنسحب تارة داعش ويدخل مرتزقة درع الفرات وينسحبون وتدخل داعش .

محمد ع عباس

المصدر : الموقع الرسمي
الكاتب : محمد ع عباس

إقرأ أيضاً
  • النساء السوريات المتضرر الأكبر من الحرب… جريمة فصولها تتوالى!
  • النساء السوريات المتضرر الأكبر من الحرب… جريمة فصولها تتوالى!
  • أردوغان يخسر معركة الرقة قبل أن تبدأ
  • موجز لأهم أخبار الوطن السوري اليوم 25-07-2017
  • موجز لأهم أخبار الوطن السوري اليوم 27-7-2017
  • موجز لأهم أخبار الوطن السوري اليوم 30-7-2017:
  • موجز لأهم أخبار الوطن السوري اليوم 17-8-2017
  • موجز لأهم أخبار الوطن السوري اليوم :
  • موجز لأهم أخبار الوطن السوري اليوم
  • لا يوجد ألبومات صور مرتبطة بهذا المقال

    رأي ومقال

    العالم العربي /أزمة عقل- أزمة معارضة/

    أردوغان يخسر معركة الرقة قبل أن تبدأ

    اردوغان طموحاتك واحلامك على ارضنا ليس لها مكان

    في ذكرى يوم الفداء

    تموز مولد الحياة وسخاء العطاء

    فكرنا في حلقات

    المبادئ الإصلاحية /2/

    المبادئ الإصلاحية /1/

    المبادئ الأساسية /2/

    المبادئ الأساسية /1/

    يهودية الصهيونية